جمعية توات الاجتماعية
يسعدنا ان تكون ضمن منتدانا كما يشرفنا ان تكون بيننا ....شيء جميل ورائع جداً أن نسعى إلى المساهمة والتكافل الاجتماعي بين افراد الأمه عامة والامة التواتية خاصة بالأخص طبعاً سجل أخينا وانضم لكوكبة تواتية طموحة ..

جمعية توات الاجتماعية

التضامن، التكافل الاجتماعي
 
الرئيسيةhalloاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 المذهب الرومانسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
وسام التميز الرياضي
وسام التميز الرياضي
avatar

عدد المساهمات : 198
تاريخ التسجيل : 13/05/2009
العمر : 27
الموقع : hammali.emonsite.com

مُساهمةموضوع: المذهب الرومانسي   الإثنين 26 أكتوبر 2009, 12:56

اتجاه
في الفنون الجميلة والأدب، يركِّز على العاطفة أكثر من العقل، وعلى الخيال
والبديهة أكثر من المنطق. ويميل الرومانسيُّون إلى حرية التعبير عن
المشاعر، والتصرُّف الحر التلقائي، أكثر من التحفظ والترتيب. وتختلف
الرومانسية عن مذهب آخر يُسمَّى الكلاسيكية.

ونشأت عصور الرومانسية
غالبا باعتبارها ثورةً ضد الكلاسيكية. وأظهر الفنانون والكُتَّاب على مرِّ
العصور اتجاهات رومانسية. غير أن تعبير الحركة الرومانسية يشير عادًةً إلى
الفترة التي بدأت من أواخر القرن الثامن عشر الميلادي إلى منتصف القرن
التاسع عشر الميلادي.






سمات الرومانسية


يتطلع الرومانسيون إلى المُطْلَق. وكان الشاعر الرومانسي وليم بليك يعتقد
أنه يستطيع أن (يرى عَالَمَا في ذرة من الرمال، وحديقة في زهرة برِّية).
فالرومانسيون يرون الطبيعة روحًا حية تنسجم مع مشاعر الحب، والتراحم بين
البشر.




تؤكد الرومانسية على حرية الفرد. ولا تؤيد الأعْرَاف الاجتماعية
المُقَيِّدة، ولا الحكم السياسي غير العادل. وفي مجال الأدب، يكون البطل
الرومانسي عادة رجلا ثائرًا، أو خارجًا على القانون، مثل شخصية مانْفرِد
للشاعر البريطاني لورد بايرون.




ومثلما يكون البطل الرومانسي ثائرًًا على التقاليد الاجتماعية، يكون
الفنان الرومانسي ثائرًًا على الأفكار الزائفة، ذات المظهر الجميل. وفى
المسرح، على سبيل المثال، يرفض الكُتَّاب الرومانسيُّون الوحدة الكلاسيكية
للزَّمان والمكان. وتُعد مسرحية فادْر للكاتب جان راسين كلاسيكية تمامًا
في الشكل. بينما تعتبر مسرحية فاوست للكاتب الألماني جوهان فلفجانج فون
جوته، مسرحية رومانسية.






الرومانسيَّة في الفنون والآداب




الرومانسية في الأدب. إبَّان الحركة الرومانسية، لم يكن أغلب الكُتَّاب
راضين عن عالمهم، حيث كان يبدو عَالَما تجاريًا، جامدًا، وغير إنساني.
وللهروب من الحياة الحديثة، حول الرومانسيون اهتمامهم إلى أماكن بعيدة
وخيالية، فاتجهوا نحو القرون الوسطى، وإلى الفنون الشعبية والأساطير، وإلى
الطبيعة وعامة الناس.




وتوجد كثير من الخصائص الرومانسية في الرواية القوطية. وهي نوع من قصص
الرعب المليئة بالعنف، والأحداث الغامضة، التي تقع في قصور العصور الوسطى
القوطيَّة الكئيبة. وتأثر بالرواية القوطية الكاتبان الأمريكيان ناثانيل
هووثورن، وإدجار آلان بو. ويظهر من روايات الكاتب الأسكتلندي السير وولْتر
سْكُوت، ذروة الاهتمام الرومانسي بالماضي. وتُعد حكايات الجن، التي جمعها
الأخوان الألمانيان جاكوب، وفيلم جريم، تحت عنوان حكايات جريم الخرافية
مثالاً جيدًا على الاهتمام الرومانسي بالأساطير والفنون الشعبية.




ويظهر في أعمال الشاعر الإنجليزي وليم وردزورث، الكثير من السِّمات
الرومانسية البحتة. فكان وردزورث، يفضِّل الذهن الخالي المستغرق في
التأمل، على البحث الدؤوب عن المعرفة العلمية. وكان يرى أن الإنسان
يتعلَّم من اندماجه مع الطبيعة، أو من حديثه مع أهل الريف، أكثر ممّا
يتعلَّم من قراءة الكتب. وكان يرى أيضًا أن الانسجام مع الطبيعة مصدر
الفضيلة والحقيقة.






الرومانسية في التصوير التشكيلي. كان
المصِّورون التشكيليون الرومانسيُّون يستخدمون غالبًا المؤثرات الضوئية
الشديدة، والظلال العميقة لكي يُضْفوا بريقًا خياليًا على موضوعاتهم. وقد
تَخَلوا عن الشكل والمضمون، من أجل موضوعات غريبة وخيالية مثل المشاهد
الشرقية التي رسمها الفرنسي ايوجين ديلاكْروا. كما انتشرت أيضًا المشاهد
المؤثرة للطبيعة. .






الرومانسية في الموسيقى. عدَّل الملحّنون
الرومانسيُّون، أشكال الموسيقى الكلاسيكية، واستهدفوا الوحدة العضوية
والتعبير الغنائي المُعبِّر عن العواطف والأفكار. وأضفى كثير من هؤلاء
الملحنين السمة الوطنية على أعمالهم باستخدام الأغاني الشعبية بوصفها
مقطعًا رئيسيًا. ومن بين الملحنين الرومانسيين فرانتز شوبرت النمساوي، وكل
من فلِكْس مِنْدلْسُون، وروبرت شُومان، وكَارل ماريا فُون فييبر الألماني،
وفريدريك شوبان البولندي.






الرومانسية والمجتمع. كان الفيلسوف الفرنسي
جان جاك روسو يرى أن الناس صالحون بفطرتهم، لكن مؤسسات الحضارة هي التي
أفسدتهم. وكان يرى المثالية في الإنسان الهَمَجي النبيل، وهو الشخص الذي
لم تفسده رفاهية الحياة وتعقيداتها. وكان يرى أن الأطفال في المجتمع
الفاضل سوف يشبون على الصدق، والفضيلة والحرية. وتأثر كثير من الرومانسيين
بهذه الآراء، فعارضوا الاستبداد السياسي في الحكم وشاركوا في أنشطة ثورية
وتحررية. وتأثرت الثورتان الأمريكية والفرنسية اللتان قامتا في أواخر
القرن الثامن عشر الميلادي، بهذه المُثُل العُليا الرومانسية. كما أثرت
نظريات روسو في الجوانب النظرية والعملية للنظام التعليمي. وبالإضافة إلي
ذلك ارتبطت الرومانسية أيضًا بالإصلاح الاقتصادي، والاجتماعي، خاصة في
الولايات المتحدة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://assotouate.realmsn.com
 
المذهب الرومانسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جمعية توات الاجتماعية :: القسم التعليمي :: منتدى الجامعة :: كلية الآداب والعلوم الإنسانية-
انتقل الى: